خبر صادم: من يفبرك الفيديوهات ضد الصدر والحكيم والعبادي؟

كشف فريق فني مختص تابع لجهاز الأمن الوطني توصلهم الى الشخص الذي يقوم بفبركة الفديوهات ضد القيادات الشيعية وخاصة ما يظهر على رئيس الوزراء حيدر العبادي و زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم خلال الأيام الماضية.
وفي تقرير مسرب اكد الفريق” انه بعد المتابعة الحثيثة واستغلال بعض الثغرات الفنية التي عمل عليها المفبركون تمكنا من الوصول اليهم ومعرفة من يشرف عليهم ويمولهم”.
وأضافوا” منذ أيام ونحن نتابع الفبركات لكن المفبركون وقعوا باخطاء في فيديو يظهر فيها الصدر والحكيم وتمكنا من خلالها كشف الجهة التي تقف وراء هذه الحملات الظلية ومن ثم كشف المشرف عليها وبدقة متناهيه وبمعلومات فنية مؤكدة مئة بالمئة..
وأشار الفريق الفني التابع لجهاز الأمن الوطني الى ان” هذا الفديو الذي انتشر منذ فجر يوم امس (فديو الصدر والحكيم) كان ورائه الماكنة الإعلامية الرسمية لهيئة الحشد الشعبي وبإشراف مباشر من الإعلامي مهند العقابي مسؤول اعلام هيأة الحشد الشعبي الحكومية حيث انه يسخر كافة الإمكانيات المتوفرة لديه لضرب بعض الشخصيات وابرزها الصدر والحكيم والعبادي”
وأشار الفريق الى انه ” بعيدا عن معلومات الفساد المالي والأخلاقي لهذا الإعلامي وتخمته بالأموال بعد استلامه لاعلام الحشد فان على الحكومة محاسبته لتضليله الرأي العام واستغلاله المال العام لصالح اجندات خاصة وفتح تحقيق عاجل معه ومع فريقه الذي يعمل معه”.



2 تعليقان

  1. محسن الركابي

    اتصور هذا الخبر يمثل جزء من محاولات الحكومة للقضاء على الحشد الشعبي فهو لا يخلو من التسقيط السياسي فلو كانوا صادقين لاتخذوا الاجراءات القانونية قبل التشهير ولكن الخبر جزء من الحرب الاعلامية المضادة بين الكتل السياسية.

  2. حسين النجفي

    الى المدعو محسن الركابي ..الحشد الشعبي فيه بعض العناصر المسيئه والضعيفه نفسيا بلا شك وهم ليسو معصومين بالطبع واليقين والحشد الشعبي يشترك فيه الصدر والحكيم والعبادي وكل العامري والخزعلي وغيرهم وكلهم داخلين في تحالفات وكتل معروفهمن خلال الحشد نفسه فاين التسقيط السياسي ضد الحشد الشعبي كما تدعي وتقول وتزعم ؟؟؟؟ الحقيقه هي ان التسقيط ان وجد لا يستهدف الحشد الشعبي نفسه وانما يستهدف شخصيات ورموز معروفه هي الصدر بالدرجه الاولى ثم العبادي ثم الحكيم والغايه معروفه تتعلق بالكتله الاكبر ومنصب رئيس الوزراء والاطراف التي فعلت هذا الفعل من خلال المدعو مهند العقابي مسؤؤل هيئة اعلام الحشد الشعبي كانت في فتره من الفترات مع الصدر وانشقت عنه كما كانت جهة اخرى مع الحكيم وانشقت عنه ايضا وهذه هي الحقيقه ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*