الكشف عن حوارات مكثفة بين كتل لحسم شخصية رئيس الوزراء

الكشف عن حوارات مكثفة بين كتل لحسم شخصية رئيس الوزراء

كشفت مصادر سياسية ،اليوم الاربعاء، ان القوى الشيعية في صدد البحث عن مرشح جديد لمنصب رئيس الوزراء، من خارج السياقات تنطبق عليه شروط المرجع السيستاني ويحظى بقبول دولي وإقليمي بعيداً من الأسماء المتداولة في الأوساط السياسية.

وقالت مصادر مطلعة لصحيفة “الحياة”:إن “القوى الشيعية سائرون و الفتح جزءاً من النصر و الحكمة، باشرت في مفاوضات مكثفة للبحث عن مرشح جديد لرئاسة الوزراء” لافتة الى أن “النقاشات تتمحور حول مرشح جديد من خارج المعادلات التقليدية المعتمدة في اختيار رئيس الوزراء”.

واضافت أن “ائتلافي مقتدى الصدر وهادي العامري أبديا مرونة عالية في ما يتعلق باختيار رئيس الحكومة، ولم يتمسكا بتقديم مرشحين محددين منهما” لكنها لفتت إلى أن “لديهما تحفظات عن انتخاب أي من الأسماء التقليدية التي طرحت لتولي المنصب“.

وذكرت المصادر أن “قوى شيعية بعثت برسائل إلى القوى السنية، تدعوها إلى استعجال حسم مرشحها لمنصب رئيس البرلمان قبل جلسة السبت المقبل، والتي يفترض أن تشهد بت موضوع المنصب. كما بعثت القوى الشيعية برسائل مماثلة إلى الأكراد، تدعوهم إلى حسم مرشحهم لرئاسة الجمهورية“.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*