الجبوري يكشف ملابسات اعتقال النائب الدوري

الجبوري يكشف ملابسات اعتقال النائب الدوري

 تم توقيف “الضباط الذين سربوا الصور”!

كشف عضو مجلس النواب العراقي، احمد الجبوري، الجمعة، عن توقيف جميع الضباط الذين سربوا صور اعتقال النائب السابق ضياء الدوري.

وقال الجبوري، في تصريحات صحفية، إن “”القضية التي تم خلالها اعتقال النائب السابق ضياء الدوري، هي قضية عشائرية وليست قضية تتعلق بالارهاب”.

وأضاف الجبوري، أن “خلافاً نشب على ارض في المحافظة، سرعان ماتحول إلى قضية 4 ارهاب”، مشيراً إلى أن “المشتكين لهم علاقات قوية مع شرطة المحافظة”.

وأشار الجبوري، إلى أن “هناك العديد من رجال الشرطة لا يصلحون ان يكونوا في هذه المؤسسة، حيث ان الفساد والتضليل والتجني صفة لاتفارقهم”، مضيفاً أن “ضياء يعود إلى الطرابلة ولم تكن له صلة قرابة كما ذكر مع عزت الدوري، حيث ان ضياء الدوري من عائلة فقيرة”.

وتابع الجبوري، أن “هذا الامر يعتبر إهانة للجميع ولابد من الوقوف عندها”، مبيناً أنه “شكل لجان تحقيقة لمتابعة القضية، وان الضابط ورجال الشرطة الذين قاموا بنشر  صورة اعتقال الدوري، تم توقيفهم على ذمة التحقيق”.

اعتقلت القوات الأمنية في محافظة صلاح الدين، (8 تشرين الثاني 2018)، النائب السابق في مجلس النواب ضياء الدوري، بتهم تتعلق بـ”الإرهاب”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*