7معلومات عن أخطر صاروخ نووي عابر للقارات (فيديو)

7معلومات عن أخطر صاروخ نووي عابر للقارات

(فيديو)

article image

بغداد – ناس  

أطلق الجيش الأميركي صاروخاً باليستياً عابراً للقارات، وهو من طراز “مينيتمان — 3″، من قاعدة فاندنبرغ الجوية في ولاية كاليفورنيا، أمس الخميس، وفق ما ذكر موقع “إيرفورس تايمز” الأميركي، الذي أشار إلى أنّ هدف التجربة هو التأكّد من قدرات الصاروخ وقدرته على إصابة أهدافه في وقت الحرب، وأنّ هذه التجربة ليس لها علاقة بأيّ أحداث عالمية.

وذكر الجيش الأميركي أنّه تمّ تحديد مسار الصاروخ، الذي اخترق الغلاف الجوي وعاد إليه متجهاً نحو الهدف، من دون أن يذكر تفاصيل أخرى عن التجربة الصاروخية. ويمكن للصاروخ حمل 3 رؤوس حربية، لكنه غير مسلح خلال التجارب.

يذكر أنّ التجربة السابقة لصاروخ من نفس الطراز، تم إجراؤها في تموز الماضي، لكنه تحطم بسبب خلل فني. وقد أورد موقع شركة “بوينغ” الأميركية 7 معلومات عن صاروخ “مينيتمان — 3” العابر للقارات:

1-يعد الصاروخ أحد أضلاع “المثلث النووي” الأميركي (الصواريخ والقاذفات والغواصات)، ويرجع تاريخه إلى عام 1958، وتقع منصات إطلاق الصاروخ في ثلاث مناطق مركزية في وايومنغ ومونتانا ونورث داكوتا.

2- تم اختيار شركة “بوينغ” لتصنيع الصاروخ وخلال عام قامت بأول تجربة لإطلاق “مينيتمان — 1″، وكان أول صاروخ عابر للقارات يعمل محركه بالوقود الصلب.

3-بعدما دخلت النسخة الأولى من الصاروخ الخدمة عام 1962، تلتها النسخة الثانية “مينيتمان — 2″، التي دخلت الخدمة عام 1965.

View image on Twitter

4- في عام 1968 بدأت تجارب النسخة الثالثة من الصاروخ “منيتمان — 3″، ودخل الخدمة عام 1970، وتم الإعلان عنها رسميا بعدها بخمس سنوات.

5-قامت شركة “بوينغ” عام 1986بإنشاء صوامع تحت الأرض لتصبح الصواريخ في وضع آمن داخل مواقع تخزينها.

6-في عام 1993 بدأت “بوينغ” في تطوير أنظمة إلكترونية خاصة بتوجيه الصارخ تسمح بإطالة عمره حتى 2020.

في عام 1998 تم إجراء تجربة ناجحة لإطلاق النسخة المحدثة من الصاروخ “مينيتمان — 3” بنظام توجيه متطور، واستمرت عملية التطوير حتى عام 2009.

7- وبحسب موقع “قيادة القصف الشامل” التابع للجيش الأميركي، يتكون الصاروخ من 3 مراحل بثلاث محركات تعمل بالوقود الصلب، ويتجاوز وزنه 36 طنا، وقطره 1.67 متر، ويزيد مداه عن 9 آلاف كيلومتر، ويمكنه التحليق على ارتفاع يتجاوز 1100 كيلومتر.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*