اتهام جهات تابعة لرئاسة الوزراء بإذلال وابتزاز اصحاب شركات الاستيراد

اتهام جهات تابعة لرئاسة الوزراء بإذلال وابتزاز اصحاب شركات الاستيراد

اتهم عدد من اعضاء البرلمان العراقي، اليوم الاثنين، جهات “لم يسموها” تعمل في المنافذ الداخلية وتتبع لرئاسة الوزراء بإذلال وابتزاز اصحاب شركات الاستيراد والنقل، داعية رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى “انقاذهم”.

وقال مجموعة من اعضاء البرلمان العراقي في بيان مشترك صدر عنهم، اليوم، وتلقت “كان برس”، نسخة منه، “ندعو رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى انقاذ مايتعرض له اصحاب شركات الاستيراد والشركات الناقلة من ابتزاز واذلال واذية كبيرة على ايدي جهات مشرفة على المنافذ الداخلية تابعة الى رئاسة مجلس الوزراء”.

واشار النواب الى أن تلك الجهات “تم ارسالها خلال الفترة السابقة للإشراف على سير العمل ومتابعة عمليات استحصال مبالغ التحاسب الجمركي، إلا أن المستغرب للأمر أن تلك الجهات المشرفة تتعمد عرقلة العمل مما يضطر الناقلات الى البقاء ايام عديدة قبل انجاز معاملاتهم وهذا بدوره يؤدي الى حصول حالات ابتزاز كبيرة”.

وطلب النواب من رئيس الوزراء “حل هذه المشكلة باسرع وقت ممكن من اجل ضمان عملية شفافة وسلسلة وعدم السماح بابتزاز مراجعي تلك المنافذ من شركات وعاملين وغيرهم”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*