زيارة دونالد ترامب ليست إهانة للحكومة العراقية.

زيارة دونالد ترامب ليست إهانة للحكومة العراقية.
١- الاهانة هي ستة مليون برميل نفط يوميا وشعب يعاني من الفقر والجوع !!
٢- الاهانة هي دولة فيها نهرين يجريان بلا سدود ولا حدود ويعاني من شحة المياه !!
٣- الاهانة هي فقدان ٨٠٠ مليار دولار في السنوات الـ١٥ !!
٤- الاهانة هي ان تحل العراق بمركز ١٦٩ من بين ١٨٠ دولة فاسدة !!
٥- الاهانة هي ان أموال مشاريع البناء وبنى تحتية التي عقدت بلغت ٢٢٨ مليار دولار وهمية. وتلك الأموال تطايرات مثل الدخان. !!
٦- الاهانة هي ان المسبب في سقوط الموصل يسرح ويمرح ويصول ويجول !!
٧- الاهانة هي فشل التعليم العراقي. والتعيينات أصبحت واسطات حتى في الجيش والشرطة رشاوي.
٨- الاهانة هي فشل الجواز العراقي وأصبح الأسوة عالمياً يحتل مرتبة ما قبل الأخير !!
٩- الاهانة هي التقرير أن الحكومة العراقية فشلت في تقديم الخدمات الأساسية مثل الماء والطعام
والصرف الصحي والسكن لملايين العراقيين !!
١٠- الاهانة هي ان أموالنا تغرق بالمياه وليس من مأوى !!
١١- الاهانة هي ان العراق بحاجة الى ٤.٣ مليون فرصة عمل جديدة سنويا للحفاظ على معدلاتت البطالة الحالية !!
١٢- الاهانة هي ان ٨٥٪ من الطاقة الكهربائية متقطعة على الشعب.
١٣- الاهانة هي ان فساد العراق من آلاف الى الياء.



تعليق واحد

  1. سالم لطيف

    الإهانة رقم 6 طالمة وتنم عن جهل أو حقد لأن المتسبب في سقوط الموصل التحالف الأميركي وعلى رأسهم أردوكان وأوباما وترامب ونتن ياهو وسلمان بن عبد العزيز هؤلاء هم أصحاب مشروع إحتلال العراق وتقسيمه والضحية وكبش الفداء المقصود في الإهانة رقم 6 رغم أنه يتحمل جزء من هذه الإهانة ولكنها فرضت عليه وعلى العراق وعلى كل مَنْ يقول أنا رجال في الحكومة العراقية آنذاك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*