وزيرة الدولة لشؤون الإعلام والاتصال  الأردني تنفي وجود خلافات اقتصادية مع العراق

وزيرة الدولة لشؤون الإعلام والاتصال  الأردني تنفي وجود خلافات اقتصادية مع العراق
نفت الحكومة الأردنية، أن تكون هناك خلافات بين عمّان وبغداد على خلفية عدد من الملفات الاقتصادية.
وجاءت تصريحات الحكومة الأردنية في مؤتمر صحفي عقدته وزيرة الدولة لشؤون الإعلام والاتصال جمانة غنيمات، في مقر رئاسة الوزراء، أمس الخميس، للحديث حول عدد من الملفات الإقليمية والمحلية، وقالت إن بعض التقارير التي تشير إلى وجود “أزمة” بين عمان وبغداد “ليست صحيحة”.

وأضافت غنيمات: “قيل إن هناك أزمة أردنية عراقية لها علاقة بالملف المالي، على العكس لا توجد أي أزمات، العلاقات بين عمان وبغداد ممتازة وفي أحسن حالاتها، وآخر زيارة لبغداد كان هناك رغبة حقيقية لدى الطرفين بتوثيق العلاقات.. ووضعت كل الملفات العالقة بين البلدين على الطاولة”.

ولفتت غنيمات إلى أن الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز والفريق المرافق في 28 كانون الأول المنصرم، قد شهدت عقد اجتماع طويل هو الأول من نوعه استغرق نحو 4 ساعات.

وكشفت غنيمات أن الجانبين اتفقا على تحديد الثاني من شباط المقبل، موعدا لإعلان حلول أو خطوات أو تصورات لبعض الملفات العالقة؛ من بينها الملف المالي، مشيرة إلى أنه تم التوافق على تشكيل لجنة فنية مالية قانونية لذلك.

وكانت وزارة المالية الاردنية، أعلنت الاربعاء الماضي 9 كانون الثاني 2019، عن مطالبة العراق بديون تصل الى اكثر من مليار دولار، فيما طالبت اللجنة المالية بالبرلمان العراقي الاردن بودائع مجمدة في عمان.

يذكر أن العراق لديه علاقات واسعة مع الاردن بمختلف المجالات، حيث يرتبط معها عبر منفذ طريبيل الحدودي، الذي يعد الشريان الاقتصادي والتجاري بين البلدين، فيما تدرس الحكومة الأردنية إنشاء مركز حدودي جديد مع العراق، كبديل لمركز الكرامة الواقع في محافظة المفرق شمال شرقي البلاد.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*