المرجعية الدينية: تناحر الساسة والعشائر يهدر الطاقات

انتقدت خطبة الجمعة على لسان ممثل المرجعية عبد المهدي الكربلائي، الجمعة، الصراعات والنزاعات العشائرية. وقال الكربلائي في خطبة صلاة الجمعة من الصحن الحسيني: “نوجه كلامنا الى العشائر والكيانات المجتمعية والسياسية، ان اختلافكم لن يجعل احداً منكم منتصرا بل ستهدر قوتكم وكرامتكم وعزتكم حينما تضعفون امام الاخرين وسيتم استغلالكم، خصوصا اذا كان الاختلاف بين الكيانات المجتمعية المهمة كالعشائر والسياسيين، او من بيدهم زمام الأمور، وستهدر الطاقات بدلا من ان تبذل في سبيل المجتمع”. وحذر أن “البعض سيلجأ في محاولات كالتسقيط الاجتماعي والغيبة، وغير ذلك من المحرمات، بدلا ان تسود حالة التعاون والمحبة والخدمة للجميع، مما يجعل الطاقات تهدر وتؤدي الى حالة لتناحر”. وبين أن “العراق يحتاج الى التسوية والمصالحة، والايثار والتضحية بين المكونات لكي يتم زرع المحبة والتعاون وتقديم الأفضل للجميع، وهذا يحتاج الى التحمل”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*