نائب : اجراءات نقل مفتش عام النفط خطوة غير كافية ولا تخلي مسؤوليته من التقصير

اكد عضو لجنة الطاقة البرلمانية، جمال المحمداوي، ان اجراءات نقل مفتش عام وزارة النفط الى وزارة الاتصالات، خطوة غير كافية ولا تخلي مسؤوليته من التقصير. داعيا الى فتح تحقيق في تقصيره في كشف الهدر المالي في عقود شركة ناقلات النفط العراقية.

وقال المحمداوي في تصريح صحفي، إنّ ” الاجراءات التي اتخذت يوم امس بحق مفتش عام وزارة النفط و نقله الى وزارة الاتصالات، كانت خطوة غير كافية للاهمال والتقصير في كشف الهدر المالي في عقود شركة ناقلات النفط العراقية”.

وطالب ” بفتح تحقيق بهذا الموضوع ومراعاة الضوابط القانونية في نقل موظفي الدولة وكشف ملابسات الاهمال والتقصير امام القضاء وامام الراي العام العراقي”.

واكد المحمداوي ضرورة “تشديد الاجراءات على من تشوب اعمالهم شبهة فساد او تقصير او اهمال وتصحيح مسار العمل الرقابي في البلد يعد من اهم الاوليات في عملية مكافحة الفساد”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*