مسؤولية جديدة للمتحدث باسم رئاسة الجمهورية العراقية

708

اعلن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية لقمان الفيلي يوم السبت عن ترك منصبه وتسلمه مسؤولية جديدة في وزارة الخارجية العراقية.

وكتب الفيلي على منصات التواصل الاجتماعي “تويتر” جاء فيها “نحن في مهمة جديدة في مركز وزارة الخارجية العراقية, وعودتي لها كسفير، لا يسعني الا ان أتقدم بجزيل الشكر والتقدير لرئيس الجمهورية برهم صالح على منحه إياي ثقة تمثيله كمتحدث رسمي”.

واضاف انه “قد كانت تجربة غنية ومختلفة, متمنيا لفخامته وفريقه دوام النجاح والتوفيق”.

وابلغ الفيلي شفق نيوز، بانه تم تعيينه “في مركز الوزارة حاليا كرئاسة دائرة امريكا”.



تعليق واحد

  1. لقمان بس مو حكيم

    والله لقمان الفيلي والاكراد بصورة عامة لعبوا شيش بيش بالعراق ،فهل يعقل يا عراقيين يا نائمين ورجليكم بالشمس ان لقمان الفيلي الذي صفحته تقول انه مواليد١٩٧٠ وعائلته تركت العراق في ١٩٨٠ يعني من كان عمره ١٠ سنوات عاد الى العراق سفيرا ولديه فصل سياسي ١٥ سنة يعني الاخ متعين بالحكومة من كان عمره ١٠ سنوات ،ظلوا يا خريجين نايمين بالشمس والحر ولقمان واشباهه يضحكون عليكم،ولان لقمان بلا شهادة لا إعدادية ولا كلية فأقدم الجعفري عندما كان وزير خارجية على طرده من الوزارة فأسرع الخونة في حزب الدعوة والاكراد إحالته على التقاعد ؟؟بربكم خدم خمس سنوات وتقاعد كسفير!!!!!وعندما جاء برهم صالح وإمعانا في اذلال الخريجين اعتمد لقمان ناطق بأسمه وعلى طريقة الزواحف ولان الدولة فقط للقمان واشباهه ألغى التقاعد(حتى المقبور عدي ما كان يقدر يسويها) وعاد سفيرا غصبا عن خشم العراقيين والان يخطط للعودة سفيرا في اميركا😭أما انتم يا خريجين ويا حملة الشهادات العليا فسلام عليكم من وادي السلام ونامت عليكم الطابوكة ،والله ما تشوفون تعيين مادام لقمان واشباهه في السلطة ،جماعة الدعوة اعدائكم حتى سألوا لقمان صديق العبادي والمالكي والأديب وطبعا عمامه الاكراد،وهلهولة للدعوة الصامد.

اترك تعليقاً